Skip links

مركز حماية وحرية الصحفيين يقدم “منح” لتعلم اللغة الإنجليزية للإعلاميين

أعلن مركز حماية وحرية الصحفيين عن إطلاق برنامج لتقديم منح للإعلاميين الأردنيين لتعلم اللغة الإنجليزية بالتعاون مع السفارة الأمريكية في عمان.

ويأتي البرنامج الجديد للمركز في إطار خططه وبرامجه الهادفة لتطوير مهارات الصحفيين والإعلاميين الأردنيين لرفع مستوى مهنيتهم.

وقام المركز بمخاطبة الصحف الأردنية ومؤسسة الإذاعة والتلفزيون ووكالة الأنباء الأردنية لتشجيع كوادرها الصحفية على التقدم للحصول على المنح.

وفتح المركز الباب أمام الإعلاميين الأردنيين المتفرغين للعمل الصحفي ممن لاتقل خبرتهم عن عامين بالتسجيل لهذا البرنامج.

واشترط أن يكون العمل الرئيسي للإعلاميين في وسيلة إعلام أردنية وسيعطي المركز الأولوية للصحفيين الشباب وستتاح للإعلاميين الذين يتم إختيارهم للحصول على المنح الإستمرار في برنامج تعلم اللغة الإنجليزية بمركز اللغات لأربع دورات متتالية مدة كل واحدة منها نحو شهرين.

وسيسبق الدورة تقديم امتحان تقييم المستوى الذي سيعقد يوم السبت المقبل 17/4/2004 والذي سيتحدد بموجبه الإعلاميون الذين سيحصلون على المنح التي ستتكفل السفارة والمركز بتغطية نفقاته كاملة.

وقام المركز بتوزيع استمارات طلب المشاركة على الصحف والمؤسسات الإعلامية وأعلن عن إمكانية الحصول عليها أيضاً من مقر المركز أو موقعه الإلكتروني على الإنترنت أو الموقع الإلكتروني للسفارة الأمريكية.

من جهة أخرى يعاود المنتدى الإعلامي التابع لمركز حماية وحرية الصحفيين عقد لقاءاته الشهرية ابتداءً من شهر نيسان (ابريل) الجاري.

وتواصل شركة فاست لينك دعم المنتدى الإعلامي للعام التالي على التوالي.

وقد تبنى المركز إنشاء المنتدى الإعلامي في المؤتمر الذي عقده في شهر مايو من عام 2001 بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة كمبادرة لإدامة الحوار ودعم حرية التعبير في الأردن.

ويختار المنتدى كل شهر شخصية مرموقة أردنية أو عربية للحوار معها في المستجدات السياسية والاقتصادية والثقافية والإجتماعية والرياضية، حيث استضاف في السابق شخصيات بارزة شملت معظم الوزراء الأردنيين إلى جانب شخصيات سياسية ونيابية بارزة.

ومن المقرر أن يستضيف المنتدى خلال العام الحالي إضافة إلى الشخصيات السياسية الأردنية عدد من الشخصيات السياسية والدبلوماسية والفنية العربية والدولية.

ويدعو المنتدى في كل لقاء مجموعة من الصحفيين والإعلاميين لمحاورة الضيف حيث يدير المنتدى الحوار بشكل ديمقراطي يهدف إلى بناء جسور من المعرفة والثقة بين طرفي المعادلة.
وإلى ذلك أحيا مركز حماية وحرية الصحفيين الذكرى السنوية الأولى لاستشهاد الزميل طارق أيوب التي صادفت يوم الثامن من نيسان (ابريل).
ونشر المركز ملصقاً تذكارياً للزميل أيوب نشرته الصحف اليومية يوم الأربعاء 7/4/2004 تخليداً لذكرى الزميل أيوب الذي استشهد قبيل احتلال بغداد.
الملصق التذكاري الذي أعده ورسمه فنان الكاريكاتير الزميل ناصر الجعفري حمل عنوان “إغتيال الشهود .. عام على استشهاد الزميل طارق أيوب”.