Skip links

أبناء الجالية اليمنية في أمريكا يعقدون ندوة للتضامن مع سجناء الرأي

أقام أبناء الجالية اليمنية في ولاية ميتشجن الأمريكية ندوة للتضامن مع سجناء الرأي في اليمن, وقد استضاف المركز الثقافي اليمني الأمريكي, الندوة التي دعت للتضامن مع الصحفيين اليمنيين الذين يتعرضون لملاحقات قضائية مستمرة بسبب آرائهم وكتاباتهم, وعلى رأسهم الصحفي المعتقل في السجن المركزي بصنعاء عبد الكريم الخيواني.

وحضر الندوة ـ وفقًا لموقع الصحوة الإخباري اليمني ـ عدد من المغتربين اليمنيين في الولاية, حيث استمعوا إلى مداخلات متعددة شارك في تقديمها مجموعة من الصحفيين اليمنيين في أمريكا.

وفي ردهم على بعض التساؤلات نفى المشاركون في الندوة تمثيلهم لأية جهة معارضة وشددوا على أن الغرض من الندوة هو الدفاع عن الحريات ضد كل من ينتهكها سواء كان في السلطة أو في المعارضة, وأكدوا على أنهم سوف يستغلوا وجودهم في أرض المهجر للتواصل مع منظمات حقوق الإنسان الأمريكية والدولية في سبيل الضغط على الحكومة اليمنية للإفراج عن الصحفي عبد الكريم الخيواني.